الزاوية الطبية

عملية نادرة أجريت في غزة أصبحت مرجع لأبحاث بجامعات العالم

عملية نادرة أجريت في غزة ,,, أصبحت مرجع لأبحاث بجامعات العالم تمكن فريق طبي بقيادة رئيس قسم القسطرة د.محمد حسين حبيب ود.ماجد الشناط اخصائى امراض القلب ود.نافذ القرم اخصائى التخدير والعناية المركزة وتمريض قسم القسطرة بمستقى القدس من إجراء عملية ناجحة عن طريق القسطرة لمريض ( وهو طبيب قلب ) عمره 72 عاما كان يعانى من ارتفاع فى ضغط الدم لاكثر من 250/150 مم زئبق رغم تناوله لاكثر من 5 ادوية مختلفة لعلاج ارتفاع ضغط الم الشريانى ،ومن مرض السكرى ومن تضيق في الشرايين الطرفية ومن تضيق في شرايين القلب ونوبات مرضية تتميز بالصداع الشديد، فرط التعرق، القلق، الخفقان، زيادة سرعة ضربات القلب وارتفاع في ضغط الدم يصل الى 290/170 مم زئبق , وقد تم تشخيص الحالة بمرض (فيوكروموسيتوما) وهو ورم يصيب الغدة الكظرية .وتم تصوير رنين مفناطيسى وأشعة مقطعية للبطن وتبين وجود ورم فى الغدة الكظرية اليسرى وتضيق شديد في شريان الكلى الايسر. تم تحويل المريض لاكثر من مرة لمستشفى المقاصد لاجراء العملية الا انه وللخطورة العالية تم رفض اجراء العملية وبعد ذلك تم تحويل المريض الينا وتم اتوافق مع المريض لاجراء العملية على مرحلتين الأولى اجراء فتح شريان الكلى الايسر والثانية بعد أسبوعين- شهر اغلاق الشرايين التي تغذى الغدة الكظرية اليسرى. وقد تم اجراء توسيع شريان الكلى الايسر وحدث هبوط في ضغط الدم مباشرة ليصل الى مستوى 170/90 مم زئبق, الا ان المريض بعد الأسبوعين اشتكى المريض من نوبات مرضية تتميز بالصداع الشديد، فرط التعرق، القلق، الخفقان، زيادة سرعة ضربات القلب وارتفاع في ضغط الدم يصل الى 260/150 مم زئبق , وقد تم اجراء العملية الثانية بعد 3 أسابيع وتم اغلاق الشرايين التي تغذى الغدة الكظرية اليسرىوبعد متابعة المريض لفترة شهر تقريبا بعد اجراء العملية الثانية لم يرتفع مستوى ضغط الدم واصبح في المستوى الطبيعىيذكر انه في عام 2010م أجرينا عملية مماثلة للسيطرة على ورم فى الغدة الكظرية اليسرى بواسطة القسطرة لمريض عمره 42 عام ,, وبعد ذلك تم قبول هذا البحث ونشره في مجلة أمريكية تعنى بنشر الجديد في علم الأورام على أنها الحالة الأولى على مستوى العالم التي تجرى بهذه الطريقة في شهر نوفمبر 2010 م. M. Habib et al. Arterial embolization for ruptured adrenal pheochromocytoma ( Current Oncology 2010—Volume 17, Number 6: 65-70) وبعد ذلك تم اتخاذ هذا البحث كمرجع لابحاث مماثلة أجريت على مستوى العالم بواقع 23 مرة,, منها جامعة واشنطن وجامعة يال وجامعة كنساس وجامعة بينسلفينيا وجامعة روتشسيتر في أمريكا وجامعة شنقاهاى في الصين وجامعة توكيو في اليابان و جامعة سلامنكا في اسبانيا وجامعة اورميا في ايران وجامعة الحسن الثانى في المغرب وجامعة مراساو في بولاندا وجامعة دانكوك في كوريا وجامعة ميلان بايطاليا والعديد من المستشفيات والكتب الطبية….

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق