شهداء العائلة

يوم أن ترجّل القائد أبا محمد !!..

في ذكراك يا من أحببتنا وأحببناك

يا من دافعت عن أمة نائمة وغارقة في احلام التطبيع مع هذا الكيان المسخ

رحلت ولسان حالك يقول من يحمل السلاح من بعدي

فهب الجميع من أبناء العائلة وأبناء شعبك وساروا على دربك أبا محمد

فمنهم من لحق بك ليخبرك حالنا ومنهم من ينتظر

ولكن لا  نقول إلا ما يرضي ربنا إنا لله وإنا إليه راجعون

في ذكراك طيب الله ثراك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق